adv00
استقر المدرب الأسباني رافائيل بينيتيز، على البقاء مع فريق نيوكاسل يونايتد لمدة 3 مواسم، بعد سلسلة طويلة من المفاوضات مع إدارة النادي.
وكان بينيتيز قد تولى مهمة تدريب نيوكاسل بمنتصف الموسم الماضي بعد إقالته من ريال مدريد، وهدفه الأول إنقاذ الفريق من الهبوط، وهذا ما فشل الفريق في تحقيقه.

وأكدت صحيفة "جارديان" البريطانية أن الأسباني كان لديه شرطا جزائيا بعقده يتيح له الرحيل بشكل ودي في حالة هبوط نيوكاسل.

وأوضحت أن بينيتيز رفض تفعيل هذا الشرط وأصر على إكمال مهمته مع نيوكاسل للصعود بالفريق مرة أخرى للبريميرليج.

وأشارت إلى أن بينيتيز إشترط على إدارة نيوكاسل إجراء بعض التغييرات بتشكيل الماكبايز لمساعدته على تحقيق أهدافه الموسم القادم.

ويأتي بقاء مدرب ليفربول وريال مدريد السابق مع نيوكاسل، بناء على رغبة الجماهير التي أبدت رغبتها لاستمراره بعدما تحسنت النتائج تحت قيادته في الأسابيع الأخيرة من الدوري.
adv00
.

إرسال تعليق

 

Top