adv00
image
خطط تنظيم داعش الإرهابي لاستهداف جماهير المنتخب الإنجليزي أثناء منافسات بطولة الأمم الأوروبية الشهر القادم.
وكشفت صحيفة "ميرور" البريطانية أن السلطات البلجيكية وجدت بيانات خاصة بهجمات إرهابية على جهاز كمبيوتر محمول لصلاح عبد السلام أحد المتهمين في أحداث باريس وبروكسل الإرهابية، ووجدت صور لمدينة مارسيليا، وميناء المدينة، والأماكن المتوقعة للتجمعات الجماهيرية لاستهدافها عبر التقجيرات الانتحارية، وطائرات بدون طيار تحمل أسلحة كيماوية لقتل أكبر عدد ممكن.
وقال مصدر أمني بلجيكي أن التنظيم الإرهابي خطط لتلك الهجمات ضد جماهير إنجلترا وروسيا خلال مباراتهما الأولى سويًا ردًا على مشاركة البلدين في القصف الجوي ضد التنظيم في العراق، وأوضح أن المشكلة تكمن في وجود عدد من الإرهابين مازالوا مجهولين لا أحد يعرف عن مخططاتهم شيئًا.
وأكدت السلطات الفرنسية على تأمين المطارات ومراكز التسوق والأندية الليلية، خوفًا من تكرار أحداث باريس في سبتمبر الماضي بمسرح باتاكلان، واستاد دي فرانس التي راح ضحيتها أكثر من 130 شخصًا.

adv00
.

إرسال تعليق

 

Top