adv00
image
لا شك إن الإنسان منذ جاء إلي هذه الأرض وهو يبحث عن إجابة العديد من الأسئلة الصعبة...قرونا مضت ومليارات من البشر توارثوا هذا الكوكب حاولوا أن يجدوا حلا للعديد من الألغاز التي ملأت حياتنا ولم يجدوا من مثلث برمودا للعنة الفراعنة وكيف انقرضت الديناصورات العملاقة وأخيرا كيف خسر سيميوني وكوبر دوري أبطال أوروبا مرتين؟!
خسر دييجو سيميوني مع أتليتكو مدريد نهائي دوري أبطال أوروبا أمام ريـال مدريد للمرة الثانية في أمر محزن بعد أن كان خسر النهائي قبل الماضي أمام الميرنجي أيضا ليتسائل البعض عن أوجه الشبه مع الأرجنتيني هيكتور كوبر المدير الفني لمنتخب مصر الذي خسر أيضا نهائي دوري أبطال أوروبا مرتين على دكة بدلاء فالنسيا!

كلاهما أرجنتيني!

كوبر وسيميوني كلاهما أرجنتيني، ولا يوجد مدرب حقق الفوز بدوري أبطال أوروبا في النسخة الحديثة، فقد فاز بها لويس كارنيلجيا مرتين مع ريـال مدريد 1958 و1959، وهيلينيو هيريرا مرتين مع انترناسيونالي 1964 و1965 ليغيب اللقب من بعدها عن أى مدرب تابع لبلاد التانجو.

ربما السر مدفون في سان سيرو!

المشترك بين كلاهما اسم انتر ميلان الإيطالي فقد لعب دييجو سيميوني من عام 1997 حتى 1999 قبل ان يرحل لاتسيو الإيطالي، وجاء هيكتور كوبر من فالنسيا "المنحوس" لتدريب انتر ميلان في 2001، لكن الغريب أن النهائي الثاني لكل منهما كان على استاد سان سيرو معقل انتر ميلان، فقد خسر كوبر أمام بايرن ميونيخ على نفس الملعب عام 2001 بركلات الترجيح 5-4 بعد أن انتهت المباراة 1-1 في الوقت الأصلي ثم مر 15 عاما ليلعب سيميوني أيضا النهائي الثاني على نفس الملعب 1-1 وتنتهي المباراة بركلات الترجيح!

العدوي تبدأ من الميرنجي


الخسارة الأولي لنهائي كل منهما كانت أمام ريـال مدريد، عام 2004 كانت هزيمة كوبر مع فالنسيا 0-3، ليمر 14 عاما ويخسر نظيره الأرجنتيني أيضا 4-1 أى بفارق 3 أهداف أيضا وكلاهما مدربا لفريق إسباني!
adv00
.

إرسال تعليق

 

Top